تعديل بعض أحكام اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الضمانات المنقولة


• د. عمران: إدخال تعديل باللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الضمانات المنقولة يتيح للأشخاص الطبيعية منح التمويل للمشروعات الإنتاجية والخدمية بضمان أصل منقول

• د. عمران: 43309 إشهاراً وبقيمة تعادل 647.1 مليار جنيه حجم الإشهارات بسجل الضمانات المنقولة بنهاية مارس 2020.

أعلن الدكتور محمد عمران – رئيس هيئة الرقابة المالية عن إتمام تسجيل الإشهار الأول لضمانة على منقول من شخص طبيعى بسجل الضمانات المنقولة بمبلغ اربعمائة ألف جنيه، وفقا للتعديل الذى جرى إدخاله على بعض احكام اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الضمانات المنقولة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم (908) لسنة 2020 والصادر منتصف الشهر الجارى، ليضيف الأشخاص الطبيعيين الى جانب الجهات الاعتبارية في مجال إتاحة التمويل للمشروعات.
وقال رئيس الهيئة إن التعديل قد سمح للأشخاص الطبيعيين أن يمارسوا نشاط تمويل المشروعات الإنتاجية والخدمية بضمان حقوق لمنقولات في حيازة المدين وإشهارها في السجل الإلكتروني للضمانات المنقولة والذى يعمل طوال أربع وعشرون ساعة يوميا على مدار العام.
ورحب رئيس الهيئة بصدور قرار رئيس مجلس الوزراء مُثمناً أثر ذلك التعديل بمزيد من التيسير لإتاحة التمويل للمشروعات الإنتاجية والخدمية وبصفة خاصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي لا تستطيع ان تقدم ضمانه لتحصل على التمويل سوى الأصول المنقولة، كما تستفيد من بقاء الأصل المنقول – محل الضمانة-في حيازتها للاستخدام في نشاطها الإنتاجي والخدمى.
وأوضح د. عمران أن الفترة السابقة قد أثبتت جاذبية وفعالية السجل الإلكتروني للضمانات المنقولة في توظيف استخدام الضمانات على الأصول المنقولة من معدات وآلات وماكينات واصول معنوية كآلية للحصول على التمويل للمشروعات عبر استغلال ما بحوزتها، وليصبح الحادى عشر من مارس  2018 بداية العمل بالسجل الإلكتروني علامة فارقة ونقلة نوعية فى دمج الاقتصاد غير الرسمى للاقتصاد الوطنى وتشجيعه على الاستمرار والنمو بتحسين درجة السيولة لديه عبر  إتاحة ما لديه من أصول منقولة بغرض الحصول على التمويل من خلال إشهار الضمانات عليها الكترونيا وبما يسهل لجهات التمويل اتخاذ قرار منح الائتمان بشكل أسرع وفى إجراءات ميسرة.
كما يتيح إشهار الضمانات بالسجل الإلكتروني منح الدائنين الأولوية على كافة الدائنين الآخرين في استيفاء ديونهم منذ لحظة إشهار الحقوق بمنقول الكترونيا.
ولفت د. عمران إلى أن حجم الإشهارات التي تمت بسجل الضمانات المنقولة حتى اخر مارس 2020 بلغ عددها 43309 إشهاراً وبقيمة تعادل 647.1 مليار جنيه، تتضمن إشهارات خلال شهر مارس الماضى بقيمة تبلغ 5.3 مليار جنيه الأمر الذى يشير لحصول العديد من المشروعات الإنتاجية والخدمية وبصفة خاصة المشروعات المتوسطة والصغيرة على تمويل لمزاولة نشاطها.